سكور الرياضي
2013-11-16

والخليج ومضر يسعيان للعودة إلى منصات التتويج

علي آل محسن
تكاد تكون الأمور متشابهة لما هي عليه في الموسم الماضي، فالأهلي لايزال متمسكاً بصدارة بطولة الأمير فيصل بن فهد لأندية الدوري الممتاز لكرة اليد بعد فوزه في تسعة لقاءات،
ويحل النور ثانياً بعد فوزه في جميع لقاءاته الثمانية في الدوري، ويعتبر الفريقان هما الأكثر توازناً وحظوظاً في تحقيق اللقب هذا الموسم، بعد وصول البطولة إلى الجولة الثامنة، فالأهلي بإدارته الواعية والمحترفين المؤثرين يواصل تحقيق النتائج المطلوبة، والنور كذلك يصنع الفارق بلاعبيه المحليين ومدربه الوطني عبد العظيم العليوات.وفي الكفة الأخرى، يظهر كل من الخليج ومضر اللذان يطمعان إلى تحقيق أكثر مما هما عليه بحلولهما في المركزين الثالث والرابع حيث يعمل الخليج عملا جادا وملحوظا بوجود المشرف على كرة اليد هاني هلال والاستقرار الفني بوجود أبو غزالة الذي يبدو أنه تعرف على قدرات لاعبيه أكثر من خلال نتائج الفريق في الجولات الأخيرة، إلى جانب التميز لدى محترفه البحريني جاسم السلاطنة، فيما تبدو الأمور صعبة في نادي مضر بعد المستويات المتذبذبة في الأربع جولات الأخيرة تحديداً حين خسر من الأهلي والعربي وتعادل مع الخليج وفاز على الوحدة بصعوبة على أراضي مكة، ورغم ذلك إلا أن هنالك عمل إداري كبير بقيادة المشرف على كرة اليد علي آل مرار الذي يعمل مع اللجنة المشرفة على لملمة الأوراق من جديد.

وتبحث أندية الصفا والعربي والترجي والعدالة عن الوصول لما هو أبعد من مراكز الوسط من المركز الخامس حتى الثامن، حيث يعتبر الصفا أحد أبرز المرشحين لاقتحام المراكز الأربعة الأولى نظراً لما يملكه من عناصر قادرة على ذلك، فيما تعتبر الحظوظ متساوية لدى كل من العربي والترجي والعدالة الذين يعولون على الفوز في اللقاءات القادمة، إما للحفاظ على وجودهم في منطقة الوسط أو الاقتراب أكثر من المراكز الأربعة المتقدمة في الدوري.

وتواصل أندية الابتسام والوحدة والأنصار والجيل باكورة العمل للابتعاد عن مراكز المؤخرة حيث يعيش الابتسام نشوة فوزه الثاني في الجولة الثامنة على الأنصار، ولا يزال الوحدة في مركز غير معهود منه بعد تلقيه سبع خسائر من أصل ثمانية لقاءات إذ يعتبر هذا المركز أحد أكبر المفاجآت لدى متابعي الدوري، ويواصل الأنصار رغبته الحثيثة في البقاء رغم الست خسائر التي تلقاها في الدوري، فيما يسير الجيل إلى المجهول في ظل حصوله على نقطة وحيدة في مسيرته بالدوري ومن المؤكد أن يعمل القائمون عليه على الابتعاد عن المركز الأخير فيما تبقى من الدور الأول والدور الثاني.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى