سكور الرياضي
2013-11-17

الخليج الجديد يا حلاته أكرم وفادة حطين بالثلاثة

مكي المشامع – المركز الإعلامي

وسط أمطار خفيفه تغلب الخليج على ضيفه حطين بثلاثة أهداف مقابل هدف في مباراة أقيمت لمصلحة الجولة 11 من دوري ركاء للمحترفين ( الدرجة الأولى ) عصر اليوم السبت في المباراة التي أقيمت على ملعب نادي الخليج بسيهات .

الخليج دخل المباراة بشكل مغاير عن المباريات السابقة فأجرى الوطني سمير هلال عدة تعديلات بصفوف التشكيلة الأساسية فزج بطلال مجرشي ولؤي المسجن وحسن الحجي وجهاد الزويد وعبد الله السالم على غير المعتاد ولم تخيب هذه الأسماء ثقة مدربها فلم يمهل عبد الله السالم دفاعات حطين سوى ثمان دقائق لإحراز الهدف الأول بعد عرضية من جهة اليمين من طلال مجرشي وضعها السالم برأسه من فوق حارس حطين واصل بعدها الخليج السيطرة دون فاعلية إلى الدقيقة 37 عندما استغل حسام الشاذلي غفوة الدفاع الخلجاوي واستقبل كرة من العمق تمكن من الانفراد بها مع نجيب بوشاجع الذي أعاق الشاذلي متسبباً بضربة جزاء حولها المسلمي لهدف تعادل انتهى عليه الشوط الأول .

بالشوط الثاني دخل الخليج مهاجماً من أجل تسجيل هدف تقدم مبكر وهذا ما حصل عندما لعب جهاد الزويد ضربة حرة من الجهة اليمين مرت من بين الأقدام وخادعت حارس حطين ليتقدم الخليج عند الدقيقة 49 حاول بعدها أبناء جيزان تعديل النتيجة وزج سمير هلال بعدها بحسين الشيخ بدل من المصاب جهاد الزويد وواصل الشيخ تألق الزويد عندما لعب كرة ساقطة لعلي الشعلة الذي روضها ووضعها على يسار حارس حطين المتقدم عن مرماه معلناً الهدف الثالث ورصاصة الرحمة لأمال حطين التي أنهارت بعد الهدف فغابت الخطورة كلياً بعد هذا الهدف عند الدقيقة 70 بعدها شارك صالح بشير ومحمد الشريف بدل من عبد الله السالم وعلي الشعلة وكاد صالح بشير من مضاعفة النتيجة بعدما استقبل كرة من حسين الشيخ من خلف المدافعين لكن القائم رد الكرة ولم يحسن طلال مجرشي التعامل معها بعد ما ارتدت وعند الدقيقة 91 كاد صالح بشير أن يحرز الهدف الرابع لأولا تألق حارس حطين عندما أنقذ مقصية بشير بعد عرضية جميلة من لؤي المسجن ليطلق بعدها سامي النمري صافرته معلناً نهاية المباراة بتفوق خلجاوي مستوى ونتيجة .

بهذا الفوز صعد الخليج للمركز الثاني مشاركة مع الوحدة وهجر برصيد 20 نقطة متخلفاً بنقطتين عن الطائي المتصدر هذا ويرحل الخليج إلى حفر الباطن يوم الجمعة المقبل لمواجهة الباطن .

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى