كشكول
2013-11-24

خطورة مضاعفة لعدسات العيون بالأجواء الباردة

عبدالرحمن إدريـس ـ الدمام

حذر عدد من أطباء العيون من استخدام العدسات اللاصقة في الأجواء الباردة، وخطورتها المضاعفة بالإضافة الى المشكلات المتكررة في انتشار استخدام نوعيات مجهولة المصدر في المشاغل النسائية وغيرها، التي تستغل اندفاع الباحثين عن تلوين العيون في غياب المعرفة بالنتائج ومدى الضرر الذي يهدد البصر، وقد يبلغ اسوأ النتائج في بعض الحالات.

وبعكس المعلومة السائدة التي تعتقد الشتاء موسماً بدون مشكلات للعدسات أوضح المختصون أنها تتعرض للتقلص والانكماش بالبرودة الذي يعني احجاماً مغايرة في المقاسات المأخوذة مسبقا، بما يتسبب في العمى الضوئي وشيخوخة الشبكية، استشارية طب العيون الدكتورة سيرين جوهرجي أوضحت ان تجارة العدسات اللاصقة لا تحمل خاصية نفاد الأكسجين للقرنية التي تحصل على الأكسجين من الهواء، وقد تتعرض العين إلى الجروح السطحية والتقرحات الجرثومية، وقد تكون أطرافها حادة ومصنعة بشكل غير صحيح مما يجرح الجفن وامكانية تحلل المادة الملونة بما يعني خطورة أكبر.

وتلفت الدكتورة جوهرجي إلى إمكانية استخدام العدسات إذا أخذت الحيطة والحذر والمواظبة على تنظيفها والعناية بها، وعدم وضع مساحيق التجميل قبل لبسها تجنبا للالتهابات.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى