كشكول
2013-11-30

«الزنجبيل» مشروب الشتاء و«الحواج» يعدد فوائده

حمزة بوفهيد - الأحساء

يستمتع كثير من أهالي الأحساء بتذوق شراب الزنجبيل منذ إطلالة فصل الشتاء لفوائده الجمة، حيث تدور أباريق و»استكانات» الشاي المملوءة بهذا الشراب الصحي.

وبات الزنجبيل الذي أصبح يجمع الأهل والأصدقاء على تذوقه أكثر استهلاكا لدى الأهالي، حيث يشير مواطنون الى أنه بات المشروب الرئيس في قائمة المشروبات الصباحية والمسائية لتدفئة الجسم ولفوائده الجمة.

ويعزو كثير من محبي الزنجبيل الإقبال عليه في موسم الشتاء، لأنه المشروب الوحيد الذي يمد الإنسان بالطاقة ويشعره بالدفء، فيما أكد الحواج «بوجبارة» الذي يبيع الزنجبيل في دكانه الصغير في سوق القيصرية، أن الزنجبيل عشبة برية معروفة منذ قديم الزمن يقبل عليها الناس في الأوقات الباردة، مشيرا إلى أنه لاحظ من خلال مبيعاته اليومية ازدياد الطلب عليه كثيرا، لاستخدامه كمشروب صباحي لتنظيف الحنجرة إضافة إلى فوائده الصحية الكثيرة التي يعرفها أهل الخبرة في الأعشاب،

وأشار إلى أن المستهلك يفضل النوع الهندي على الصيني، مرجعا ذلك إلى الحرارة اللاذعة التي يتميز بها مذاق الزنجبيل الهندي، لافتا إلى أن الزنجبيل يستخدم أيضا في فصل الشتاء كنوع من أنواع البهارات التي تضاف إلى بعض الأطعمة. وعن أسعاره أشار إلى أن الكيلوجرام الواحد لا يتجاوز سعره 25 ريالا.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى