مع الحدث
2013-12-01

عمار تقي استجوب الشيخ الصفار … فكان لقاء ..

الكوت

لم يكن لقاء الشيخ الصفار في برنامج المنصة الذي مساء يوم أمس باللقاء التقليدي , بل كان لقاء مفعما بالحيوية , لقاء أوضح أمورا خفية , وسلط الضوء على أمور كثيرة في مسيرته ومسيرة القطيف ..

بعض النقاط التي نوقشت في اللقاء :

عمار تقي / هل هناك ارادة لجمع فئات المجتمع السعودي ؟
الشيخ الصفار / تفاءل الجميع بدعوة خادم الحرمين الشريفين للحوار الوطني وفي الجولتين كان جادا واهتمام الحكومة كان ملحوظا الا انه افرغ من مضمونه واتجه الى قضايا وطنية عامة يمكن مناقشتها في مكان اخر
بالاضافة الى كون توصيات الحوار غير ملزمة

عمار تقي / سبب دعوتكم مع مجموعة من شخصيات مناطق المملكة للقاء الملك مؤخرا
الشيخ الصفار / كان بدعوة من الديوان الملكي لاجل الاحتفاء باليوم الوطني ولم تتح الفرصة للقاء الملك وكانت هناك لقاءات جانبية مع بعض المسؤولين

عمار تقي / هل هناك غزل شيعي سني في المملكة
الشيخ الصفار / ان ما شاهده الناس في الدعوات المتبادلة بين الشيعة والسنة والتقريب بين الطرفين هو مشروع المسلمين

عمار تقي / هل هناك جدل واعتراض على مشروع اكرام ضيافة من يضرب مذهب الشيعة
الشيخ الصفار / لم اسمع لاحد ممن حضر القطيف انه ضرب مذهب الشيعة ولا ارى ان نلتقي مع الاطراف المعتدلة فقط بل جميعها ومن اعترض هم بعض الاطراف فقط

عمار تقي / هل الشيخ الصفار يمثل جماعة تسعى للتقارب مع الاخر؟
الشيخ الصفار / ان مع الاصرار على التقارب مع الاخر والوحدة الوطنية وحتى لو دفع الانسان بشيء من سمعته لاجل قضية اكبر

عمار تقي / تساءل “ناصر العمر” الى سبب سكوت بعض المواطنين عن دعوات الانفصال ؟
الشيخ الصفار / موضوع الانفصال هو ترويج اجنبي يراد به الفتن في كل الاوطان الاسلامية ومن تاريخ الشيعة انهم ليسوا دعاة انفصال بل هم مع امتهم ووطنهم ومن خلال تاريخ الشيعة انهم لم ينفصلوا حتى مع ضيم الدولة العثمانية ، الا انهم لا يقبلون بالتمييز الطائفي
ويمكن تجاوز كل الاحتقانات برفع التمييز الطائفي وسد الفراغات التي يمكن ان ينفذ منها

ملخص النقاط  الاخرى
1-    اننا نسعى لاجل الوحدة الوطنية ولسنا “الصفوية” التي يراد بها الاثارة وتكرار الاتهامات لا اكثر
2-    انا اتبنى توجه الانفتاح والوطنية وتجاوز الطائفية
3-    لا يمكن تكوين تجمع حزبي لانه غير متوفر في الممكلة لكن عندنا وثيقة “شركاء في الوطن” قدمت لخادم الحرمين الشريفين
4-    العمل الجماهيري هو الاجدى وليس التنظيم
5-    هناك تنافس بين الزعامات الشيعية بالقطيف وليس صراع زعامات
6-    لست الوحيد الممثل للسيد السيستاني بما يُعتبر الممثل الوحيد بل هناك وكلاء اخرون
7-    الاحداث الاخيرة بالقطيف اثبتت الحاجة الى حل مشاكل المواطنين والحراك الشبابي نتيجة للاحتقان وعلى الحكومة السعي لحل هذه المشاكل وهي الطرف الاقوى
8-    اتهامات الشيعة بالخارج هو للتحريض الطائفي بدليل وجود حراكات في مناطق اخرى كالكويت وعمان ومصر ولم يقل نه خارجي ولا توجد لشيعة الخليج أجندة خاصة خارج أوطانهم لكنهم يبحثون عن حقوقهم المشروعة داخل أوطانهم
9-    معظم شعوب المنطقة تعيش حالة من الاستبداد وهناك استغلال للطائفية
10-    هناك تيار يثير الخلافات وضرب رموز السنة وهذا ادانه المرجع السيستاني والتيارالتكفيري يستخدم العنف لاهداف سياسية والتيار البذئ والاساءة لرموز الاخرين يستخدم لتبريرفعل التكفيرين ومنهجهم غير شيعي
11-    ليس من حق جهة ان تطلب من احد التنازل عن عقيدته وقناعاته
12-    التيار التكفيري يستخدم العنف لاهداف سياسية ويستهدف الجميع وليس الشيعة فقط

واخيرا نحن احوج لصناعة المحبة ونفوس الناس على فطرة الناس عليها وهناك سوء فهم

الحوار مهم ويحمل معاني متعددة ويمكن للجميع مشاهدته كما نرجو لكل من يريد ان يبني على اقول الشيخ ان يعتمد على مشاهدة الفيديو كاملا

[youtube id=”ZWv04gzKyGA”]

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى