كشكول
2013-12-17

تحبس ابنها في قفص «40» عاماً


حبست أم صينية ابنها في قفص حديدي منذ أكثر من 40 عاماً، خوفاً عليه بعد اصابته بخلل في المخ. وذكرت صحيفة «ميرور» البريطانية، أن والدة «بنغ وى تشينغ»، قامت على رعاية ابنها منذ أن كان في السادسة من عمره، وأنها تقوم باطعامه ورعايته من بين قضبانه في قفصه الحديدي بالمنزل.

ولجأت والدة «بنغ» إلى حبسه في القفص طيلة هذه الأعوام، بعد أن لاحظت عليه ميولاً عدوانية، تمثلت في محاولته جرح نفسه مستخدماً آلات حادة.

اضافة لعدم قدرتها على التكفل بعلاجه، بعدما أصيب بحمى تسببت في إتلاف جزء من مخه، ونتج عنها إصابته بنشاط مفرط في الخلايا العصبية للمخ، حتى أصبح عمره 48 عاماً الآن.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى